قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: أكدت الولايات المتحدة أنها متمسكة بتنفيذ بنود اتفاقية وضع القوات في العراق وفق جداولها الزمنية، معربة عن ثقتها بقدرة القوات العراقية على الحلول محل القوات الأميركية المنسحبة من المدن. وأكد السفير الأميركي في العراق كريستوفر هيل المتواجد حاليا في واشنطن، التزام الولايات المتحدة بتنفيذ كامل بنود الاتفاقية الأمنية بين الولايات المتحدة والعراق.

ومن جهة أخرى، عقد مجلس الأمن الدولي الجمعة جلسة خاصة بالوضع في العراق، وقد أعرب وزير الخارجية التركي أحمد داود أغلو الذي ترأس بلاده مجلس الأمن لهذا الشهر ، عن ارتياحه الكبير لما وصفه بالإجماع القوي في المجلس على ضرورة صون وحدة العراق وأضاف .

نقدم كل الدعم للعراق في هذه المرحلة المهمة، بسبب أهمية العراق بالنسبة إلينا، لأن استقرار العراق يعني استقرار المنطقة بكاملها، وأنا هنا لأؤكد دعم تركيا الكامل للشعب والحكومة العراقية.

وقدّم مندوب العراق لدى الأمم المتحدة حامد البياتي تقريراً عن تطور الوضع في العراق أكد فيه قدرة القوات العراقية على تولي المسؤولية الأمنية بعد إكمال انسحاب القوات الأميركية من المدن العراقية وجدية الحكومة العراقية في إعادة اعمار البني التحتية.

وفي السياق ذاته، قال وزير الخارجية العراقية هوشيار زيباري، إن الحكومة وقوات الأمن العراقية قادرة على تحمل مسؤولياتها وضمان أمن المدن والبلدات العراقية التي ستنسحب منها القوات الأميركية بحلول نهاية الشهر الحالي.

من جهة أخرى، حث زيباري - الذي يزور طوكيو حاليا - الشركات اليابانية على الاستثمار في السوق العراقية، وأوضح أن مجالات الاستثمار باتت متاحة في بلاده خاصة مع تحسن الوضع الأمني وتنامي الثقة في مستقبل العراق.

وكان زيباري ونظيره الياباني هيروفومي ناكاسوني تعهدا أثناء اجتماع مساء الخميس بتعزيز التعاون في مجال الطاقة، بحسب بيان مشترك.