قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

ماراكاي: اعلن وزير الخارجية الفنزويلي نيكولاس مادورو الاربعاء ان فنزويلا والولايات المتحدة ستستأنفان علاقاتهما الدبلوماسية على مستوى السفراء، بعدما تبادلتا طرد السفراء في ايلول/سبتمبر الفائت.

وقال الوزير للصحافيين في ماراكاي (80 كلم غرب كراكاس) ان تطبيع العلاقات بين البلدين quot;سيحصل في غضون ايام والسفيران سيستأنفان على الفور مهامهما من اجل تواصل اكبرquot;.

وتستضيف ماراكاي الاربعاء القمة السادسة للبديل البوليفاري للاميركتين (البا) وهو تكتل اقتصادي مناهض لليبرالية اسسته كوبا وفنزويلا في 2004.

وكان الرئيس الفنزويلي الاشتراكي هوغو تشافيز امر في 11 ايلول/سبتمبر بطرد سفير الولايات المتحدة في كراكاس بسبب quot;مظاهر العدائية المتكررة التي تبديها حكومة الولايات المتحدة تجاه شعب فنزويلاquot;.

واعلن تشافيز يومها ايضا ان قراره يأتي quot;تضامناquot; مع بوليفيا التي سبقته الى طرد السفير الاميركي في لاباز بتهمة الحض على الانقسام والانفصال في البلاد بينما كانت تشهد ازمة سياسية داخلية حادة.

وردا على هذا، طردت واشنطن سفيري بوليفيا وفنزويلا لديها.