قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

سيول: وصف الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ إيل العلم والتكنولوجيا بانهما القوة الدافعة لبناء أمة قوية، وذلك خلال زيارته لمعمل انتاج موصلات ولاكاديمية العلوم في بيونغ يانغ. ونقلت وكالة الأنباء الكورية الجنوبية (يونهاب) اليوم الاربعاء عن وسائل إعلام كورية شمالية أن كيم وصف خلال زيارة تفقدية الى معمل في هانهونغ والى اكاديمية العلوم ان quot;العلوم والتكنولوجيا يمكن أن تكونا بمثابة محرك قوي للثورة والبناء ولتوفير الضمانات العلمية والتكنولوجية لبناء أمة عظيمة ومزدهرةquot;.

وأبدى quot;ارتياحه العميق لعمل الموظفين في إرساء أسس متينة مادية وتقنية لدعم الثورةquot;. وأشارت (يونهاب) الى أن هذه الرحلة الميدانية الثمانين لكيم (67 سنة) بالمقارنة مع خمسين العام الماضي، رغم التقارير التي تفيد عن تدهور وضعه الصحي بعد إصابته بجلطة في آب/أغسطس من العام الماضي.

وكان وزير الدفاع الكوري الجنوبي لي سانغ هي رجح أمس ان تكون الصور الموزعة عن زيارات كيم في وسائل الإعلام الكورية الشمالية قديمة والتقارير ملفقة، لافتاً الى أن بعض المصادر الخارجية التي تراقب الزعيم كيم جونغ إيل أفادت أخيراً أن صحته تدهورت.