قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كربلاء: طالب ممثل للمرجع الشيعي الكبير اية الله علي السيستاني الجمعة السياسيين العراقيين ببذل الجهود وصولا لتحقيق السيادة الوطنية بعد ان انسحبت القوات الاميركية من المدن. وقال الشيخ احمد الصافي ممثل السيستاني في كربلاء خلال خطبة صلاة الجمعة ان quot;عملية الانسحاب في الثلاثين من حزيران/يونيو الماضي، تؤسس وتمهد لحالة من اخذ السيادة بشكل كامل، ليكون العراق محررا من كل القيودquot;.

وغادرت القوات الاميركية المدن والنواحي والقصبات العراقية في الثلاثين من حزيران/يونيو وفقا للاتفاقية الامنية بين بغداد وواشنطن في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي. واشار الصافي متحدثا امام مئات المصلين في صحن الامام الحسين وسط كربلاء الى ان quot;هذا الامر يحمل الاخوة السياسيين مسؤولية مضاعفةquot;. واكد مخاطبا السياسيين quot;لا بد ان نراهن على قدراتنا وطاقاتنا وكفاءاتنا وترك المشاكل جانبا، من اجل استكمال ما سعينا اليه وان نمسك بزمام الامور بشكل كاملquot;.

وطالبهم بان يضعوا quot;وحدة العراق و سيادته وادارة البلاد بطريقة سلميةquot; فوق كل اعتبار وquot;عدم الاصغاء للاجنبي وخدمة العراقيين، خطوطا حمراءquot;. كما حذر المسؤولين الامنيين والسياسيين على حد سواء من خطورة المرحلة القادمة قائلا quot;عليهم ان يكونوا على اهبة الاستعداد واليقضة من وجود من يحاول تمزيق وحدة الصف الوطني خصوصا ونحن مقبلون على انتخاباتquot;. ومن المفترض ان تجري انتخابات التشريعية في عموم العراق عدا اقليم كردستان الشمالي نهاية كانون الثاني/يناير 2010.