قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك


موسكو- روما: يتوجه الرئيس الروسي دميتري ميدفيديف اليوم الأربعاء إلى مدينة اكويلا الإيطالية للمشاركة في اجتماع قادة الدول الصناعية الكبرى الثماني هناك. وسيصل الرئيس الأميركي باراك أوباما أيضا إلى اكويلا التي تعقد فيها قمة مجموعة الثماني في الفترة من الأربعاء إلى الجمعة، قادما من موسكو العاصمة الروسية التي وصلها أوباما يوم الاثنين الماضي في زيارة عمل.

ويطير كل من ميدفيديف وأوباما إلى إيطاليا على طائرته. ومن المتوقع أن تتصدر محاولات انتشال الاقتصاد العالمي من أسوأ كساد منذ أوائل الثلاثينيات أجندة قمة مجموعة الثماني في اكويلا. ومن جانبه يعتزم الرئيس الروسي لفت اهتمام نظرائه إلى تطورات الوضع في كوريا الشمالية وفي الشرق الأوسط. ومن غير المتوقع أن يتقدم الرئيس الروسي باقتراح جديد، إضافة إلى ما اقترحه ميدفيديف في وقت سابق بشأن معالجة تداعيات الأزمة المالية العالمية، خل قمة اكويلا.

وتضم مجموعة الثماني روسيا والولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا واليابان وألمانيا وكندا وإيطاليا. ولا يحضر الرئيس الصيني قمة اكويلا. فقد ذكرت وسائل الإعلام الإيطالية أن الرئيس الصيني هو جينتاو الذي كان قد وصل إلى إيطاليا اضطر يوم الأربعاء إلى العودة إلى بلاده التي يشهد أحد أقاليمها - سنكيانج (تركستان الشرقية) - اضطرابات أمنية. وبصفة الإجمال يحضر قمة اكويلا ممثلو 30 بلدا. كما ذكرت وسائل الإعلام أن المشاركين في قمة اكويلا يتم إسكانهم في ثكنات quot;أكاديمية الحرس الماليquot; التي لم يدمرها الزلزال الشديد الذي دمر مدينة اكويلا في هذا العام.