قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القدس: اعتبر وزير المالية الاسرائيلي يوفال شتاينيتز اليوم الخميس ان رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو قام quot;بمناورة جيدةquot; اذ قبل بدولة فلسطينية ووضع الفلسطينيين بالتالي في موقع quot;الذين يقولون لاquot; لاجراء مفاوضات. وقال شتاينيتز الذي ينتمي الى حزب الليكود متحدثا للاذاعة العامة الاسرائيلية انه quot;بقبوله فكرة قيام دولة فلسطينية منزوعة السلاح، فان رئيس الوزراء اوجد توافقا واسعا داخل الائتلاف وقام بمناورة جيدة اذ باتت الكرة في ملعب الفلسطينيين الذين باتوا يظهرون في موقع الذين يقولون لاquot; لاجراء مفاوضات.

وتابع شتاينيتز المقرب من نتانياهو ان quot;الفلسطينيين يرفضون في الواقع الاعتراف بدولة للشعب اليهودي وبان اسرائيل هي دولة الشعب اليهوديquot;. وقبل نتانياهو للمرة الاولى منذ وصوله الى السلطة في خطاب القاه في منتصف حزيران/يونيو بقيام دولة فلسطينية.

غير ان رئيس الوزراء الخاضع لضغوط اميركية ارفق قيام هذه الدولة بشروط عدة مطالبا بان تكون منزوعة السلاح وان لا يكون في وسعها اقامة تحالفات عسكرية وان تحتفظ اسرائيل بالسيطرة على المجال الجوي. كما طالب الفلسطينيين بالاعتراف باسرائيل دولة يهودية ما يعني التخلي رسميا عن حق العودة للاجئين الفلسطينيين.

من جهة اخرى، قال بنزيون نتانياهو والد رئيس الوزراء في مقابلة اجرتها معه الشبكة الثانية الخاصة ان ابنه لا يؤيد في الحقيقة قيام دولة فلسطينية. وقال هذا المؤرخ البالغ من العمر مئة عام quot;قال لي انه حين قبل بدولة فلسطينية، انما فعل ذلك بدون ان يؤمن به. لقد وضع شروطا لن يقبلها الفلسطينيون ابداquot;.