قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة: كشفت صحيفة quot;الأهرامquot; المصرية اليوم السبت ان القاهرة تسعى لتوحيد فصائل التمرّد المختلفة في اقليم دارفور المضطرب في مسعى لصياغة موقف تفاوضي واحد مع الحكومة السودانيةrlm;. وقالت الصحيفة ان وزير الخارجية المصري أحمد أبوالغيط، الذي سيلتقي قادة الفصائل المسلحة في دارفور اليوم السبت، سيبحث عدة صيغ وأفكار مصرية لتوحيد هذه الفصائل وإيجاد آلية موحدة للتفاوض بينها وبين حكومة الخرطوم.

وكانت وفود من عدة فصائل درافورية وصلت الى القاهرة نهاية الاسبوع الماضي وأجرت عدة جولات من المفاوضات التمهيدية مع كبار المسؤولين المصريين ومع بعضها البعض. ونقلت quot;الاهرامquot; عن بعض المشاركين بانهم سيبحثون بعدة صيغ مطروحة لتوحيد الحركات، من بينها الوحدة الكاملة بين الفصائل الدارفوريةrlm; بقيادة موحدة سياسيا وعسكريا.

ويأتي المسعى المصري وسط جهود مماثلة تبذلها قطر لاستئناف مفاوضات الدوحة بين الحركات المسلحة والحكومة. وأسفر نزاع دارفور في غرب السودان، حيث تتواجه القوات الحكومية التي تدعمها ميليشيا عربية وعدد من حركات التمرد منذ عام 2003 عن سقوط 300 ألف قتيل بحسب الأمم المتحدة وعشرة آلاف بحسب الخرطوم. كما أدت أعمال العنف الى نزوح 2.7 مليون شخص.