قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اوباما يدعو من غانا الى احترام الديموقراطية

لندن: اعرب الرئيس الاميركي باراك أوباما عن استعداده للالتزام مع سوريا، مشيرا الى quot;قلقهquot; من بعض جوانب التصرف السوري، وذلك في مقابلة مع شبكة سكاي نيوز التلفزيونية الاميركية تبث الاحد. وابدى الرئيس اوباما في هذه المقابلة استعداده لقبول دعوة لزيارة العاصمة السورية وعقد لقاء مع الرئيس بشار الاسد.

واضاف اوباما في المقابلة التي سجلت بينما كان يقوم بزيارة الى غانا، quot;بدأنا نشهد بعض الاتصالات الدبلوماسية بين الولايات المتحدة وسورياquot;. الا انه اضاف quot;ثمة جوانب في التصرف السوري تقلقناquot; quot;ونعتقد ان سوريا تستطيع الاضطلاع بدور بناء اكثر حول عدد كبير من المسائلquot;. واوضح اوباما quot;لكن كما تعرفون، انا اؤمن بالالتزام وآمل في ان نتمكن من الاستمرار في رؤية حصول تقدم في هذه المجالاتquot;.

وفي بداية تموز/يوليو، دعا الرئيس الاسد نظيره الاميركي الى زيارة سوريا لمناقشة مسائل الشرق الاوسط، وذلك في مقابلة حصرية مع شبكة سكاي نيوز البريطانية. وقال الاسد quot;سيكون مرحبا به في سوريا. وانا واضح جدا في هذا الموضوعquot;. وقد اطلق الرئيس الاسد دعوته غير الرسمية بعد اعلان الولايات المتحدة في حزيران/يونيو انها سترسل سفيرا جديدا الى سوريا بعد اربعة اعوام من الغياب.

وكانت ادارة بوش السابقة استدعت السفير الاميركي في دمشق بعد اغتيال رئيس الحكومة اللبنانية الاسبق رفيق الحريري في 2006 واتهام سوريا بذلك. وكان المبعوث الاميركي الى الشرق الاوسط جورج ميتشل توجه في 14 حزيران/يونيو الى دمشق والتقى الرئيس الاسد. ووصف محادثاته بأنها quot;جدية ومثمرةquot;، مذكرا بأن quot;هدف الرئيس (اوباما) كان دائما منذ البداية السلام الشامل في المنطقةquot;.