قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

ميدفيديف يجري مشاورات مع ميركل في ميونخ

ميونيخ: بحث الرئيس الروسي دميتري ميدفيديف والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل في ميونخ اليوم المشكلتين النوويتين الإيرانية والكورية الشمالية، وكذلك شؤون التعاون الاقتصادي بين روسيا وألمانيا. وقالت ناتاليا تيماكوفا، السكرتيرة الصحفية للرئيس الروسي، إن الجانبين ناقشا كذلك القضايا الدولية، ونتائج قمة quot;G-8quot;، وركزا على المسائل المتعلقة بمنع انتشار أسلحة الدمار الشامل، وتطرقا في هذا الشأن الى المشكلتين الإيرانية والكورية الشمالية.

واستجابة لطلب ميركل تحدث الرئيس ميدفيديف عن نتائج زيارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما الى موسكو، وانطباعاته عن العمل مع أوباما. ومن المقرر أن تجري اليوم مباحثات روسية ألمانية موسعة بمشاركة وفدي البلدين. وسيوقع الجانبان في ختام المباحثات الجارية في قصر شليسهايم عددا من الوثائق الثنائية. وبعد ذلك سيشارك الرئيس ميدفيديف والمستشارة ميركل في المنتدى الروسي الألماني quot;حوار بطرسبورغquot;.

وقال سيرغي بريخودكو، مساعد الرئيس الروسي، إن محادثات الرئيس ميدفيديف في ميونيخ ستتركز على العلاقات التجارية والاقتصادية، مشيرا إلى أهمية المحافظة على حجم كبير للتبادل التجاري مع ألمانيا في ظروف الأزمة الاقتصادية والمالية العالمية.

وينتظر مساعد الرئيس الروسي أن توقع روسيا وألمانيا خلال quot;قمة ميونخquot; عددا من الاتفاقيات منها اتفاقية تقديم قروض تبلغ قيمتها الإجمالية 500 مليون يورو إلى عدد من المشاريع الصناعية الروسية الألمانية المشتركة، واتفاق إعلان نية الدولتين لإقامة مشروع مشترك لإنتاج أحدث طراز من قاطرات السكك الحديدية في مدينة يكاترينبورغ الروسية.

ويعتزم الرئيس ميدفيديف مناشدة القيادة الألمانية تأييد صفقة بيع شركة quot;اوبلquot; لصناعة السيارات إلى كونسورتيوم دولي يضم شركة quot;ماغناquot; الكندية وبنك التوفير الروسي (سبيربنك). ويُعتقد أن هذه الاتفاقيات ستساعد روسيا وألمانيا على اجتياز تداعيات الأزمة الاقتصادية العالمية.