قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

ليما: حكمت محكمة في ليما الاثنين على الرئيس البيروفي السابق البرتو فوجيموري بالسجن سبع سنوات ونصف سنة بعد ادانته بالفساد خلال ولايته بين العامين 1990 و2000. واعلنت المحكمة ان فوجيموري ادين باختلاس اموال حكومية.

ويلاحق الرئيس السابق بتهمة دفع 15 مليون دولار في شكل غير شرعي الى مساعده الايمن ورئيس جهاز الاستخبارات في تلك الفترة فلاديميرو مونتيسينوس خلال الاشهر الاخيرة من ولايته.

ويبلغ فوجيموري السبعين من العمر وسبق ان حكم في نيسان/ابريل الماضي بالسجن 25 عاما لانتهاكه حقوق الانسان في اطار سياسة القمع التي كان ينتهجها ضد المتمردين الماويين في البلاد.

يشار الى انه لن يكون لهذا الحكم اي تأثير على احتجاز فوجيموري لان الاحكام لا تتراكم في البيرو.