قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

السلطات الإيرانية تهدد بالتصدي لكل من تجاوز القانون

طهران: قال شاهد عيان ان شرطة مكافحة الشغب الايرانية اعتقلت عشرات من المحتجين من مؤيدي الاصلاح في وسط طهران يوم الثلاثاء، وقال الشاهد ان المحتجين كانوا يرددون هتافات معادية للرئيس الايراني محمود احمدي نجاد والحكومة منها quot;احمدي نجاد.. استقل.. استقل.quot; وquot;الموت للدكتاتور.quot;

واضاف الشاهد quot;كان رجال شرطة مكافحة الشغب يقتادون عشرات من المحتجين الى داخل العربات ثم يبتعدونquot;.

مشائي يؤكد انه باق في منصبه رغم الانتقادات

من جهة اخرى، اكد نائب الرئيس الايراني اسفنديار رحيم مشائي لوكالة الانباء الايرانية الرسمية انه باق في منصبه رغم الانتقادات التي وجهت اليه. وقال مشائي quot;اوجه الشكر للرئيس محمود احمدي نجاد على الثقة التي منحني اياهاquot;.

واضاف انه quot;سيعملquot; الى جانب الرئيس من اجل quot;تسريعquot; عمل الحكومة، لافتا الى ان الرئيس quot;طلب مني التركيز على تامين فاعلية للحكومة ومزيد من التماسكquot;.

وادى تعيين مشائي في منصب النائب الاول للرئيس الى احتجاج المحافظين الذين ينتقدون تصريحات ادلى بها في تموز/يوليو 2008 واكد فيها ان ايران quot;صديقة للشعب الاميركي والشعب الاسرائيليquot;، ما يتناقض مع التصريحات الايرانية الرسمية ضد اسرائيل.

واتى تعيين اسفنديار رحيم مشائي الجمعة نائبا للرئيس بعد اقل من شهر على اعادة الانتخاب المثيرة للجدل لاحمدي نجاد بنسبة 63% من الاصوات.

وطالب مسؤولون محافظون عديدون الرئيس الايراني بالعودة عن قرار التعيين هذا.

ونفى نائب الرئيس الايراني الاثنين معلومات اوردتها قناة برس تي في الرسمية الناطقة باللغة الانكليزية الاثنين واشارت فيها الى انه استقال من منصبه. واكد ايضا ان موقفه واضح جدا من quot;النظام الصهيونيquot;.

وقال مشائي quot;لم اتحدث عن النظام الصهيوني المحتل، ما قلته يعني سكان الاراضي المحتلة ويندرج في الواقع في اطار حرب نفسية ضد نظام اسرائيلquot;.

واضاف انه في تلك المرحلة، ارادت quot;حملة دعائية واسعة تشويه موقف الجمهورية الاسلاميةquot; عبر هذه التصريحات، quot;لكن الامر لم يكن على هذا النحو. ان موقف النظام واضح جدا وهدفي كان ان اخوض حربا نفسية ضد النظامquot; الاسرائيلي.

وتابع مشائي ان quot;موقفي ومواقف النظام والحكومة واضحة جدا والسيد احمدي نجاد معروف بانه شخصية مناهضة للصهيونيةquot;.

وكانت تصريحات مشائي اثارت خصوصا استياء رجال الدين والنواب المحافظين الذين طالبوا باستقالته.

واضطر المرشد الاعلى اية الله علي خامنئي الى التدخل داعيا الى وضع حد لهذا الجدل.

ولا تعترف ايران بوجود اسرائيل. واعلن احمدي نجاد مرارا انه ينبغي شطب الدولة العبرية من الخارطة، واصفا المحرقة اليهودية بانها quot;اسطورةquot;. كذلك، دان مشائي اتهامات بحقه تحدثت عن حضوره حفلا في تركيا رقصت فيه نساء.

وقال quot;كان مؤتمرا عن السياحة نظمته منظمة المؤتمر الاسلاميquot;، وquot;خلال حفل الافتتاح قدمت نساء رقصة صوفيةquot;، مضيفا انه غادر القاعة لان quot;الرقص ممنوع في ثقافتناquot;.