قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

طهران: أكد الرئيس الايراني محمود أحمدي نجاد تاييده لاسفنديار رحيم مشائي رغم الانتقادات التي تعرض لها، مؤكدا انه يملك quot;الف سببquot; ليظهر عاطفة حيال الاخير، وفق ما نقلت الاربعاء وكالة الانباء الطالبية الايرانية (ايسنا). وقال احمدي نجاد عن نائبه الاول الجديد quot;انه اشبه بنبع مياه نقية (...) البعض يسالني لماذا اكن له كل هذه العاطفة، واجيبهم: لالف سبب احدها انه حين يجلس المرء ويتناقش معه فليس هناك مسافة، انه اشبه بمرآة شفافةquot;.

واضاف انه quot;شرف كبير لي (...) ان اكون عرفت مشائي، هذا الرجل الكبيرquot;. وشكر الرئيس الايراني لمشائي عمله خلال الاعوام الاربعة الماضية على راس منظمة السياحة، مؤكدا انه quot;انجز امورا مهمة وقد قبل اليوم بان يكون جزءا من الحكومةquot;. واثار الجمعة قرار تعيين مشائي نائبا اول لاحمدي نجاد استياء عاما لدى المحافظين الذين ياخذون عليه انه صرح في تموز/يوليو 2008 ان ايران quot;صديقة للشعب الاميركي وللشعب الاسرائيليquot;.

ويعتبر رحيم مشائي قريبا من احمدي نجاد، وخصوصا ان نجل الرئيس الايراني تزوج ابنة رحيم مشائي. وتابع الرئيس الايراني quot;شهدت التهجم عليه (من جانب المحافظين). طلبت ان اعرف سبب كل ذلك لكنني لم اتلق جواباquot;. بدوره، اكد احد المساعدين القريبين من الرئيس الايراني الاربعاء ان هذا الجدل لن يدفعه الى الرضوخ.

وقال علي اكبر جوانفكر مستشار الرئيس للصحافة لوكالة ايلنا ان quot;الرئيس يتخذ قراراته باستقلال كلي (...) واظهرت التجربة ان قراراته لا تتاثر بالدعايةquot;. لكنه اقر بان منح البرلمان الثقة للحكومة قد يكون اكثر صعوبة مع وجود رحيم مشائي.

وكان احمدي نجاد اعلن الثلاثاء ان رحيم مشائي quot;عين نائبا اول للرئيس وسيواصل عملهquot;، مضيفا ان سلطته ستكون اقل مما كانت في منصبه السابق. واكد رحيم مشائي الثلاثاء انه لن يستقيل رغم الانتقادات، مذكرا بان موقفه واضح جدا حيال quot;النظام الصهيونيquot;.