قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

القدس: رفضت اسرائيل دعوات فرنسا الى تجميد بناء المستوطنات اليهودية واعادة فتح المعابر الحدودية مع قطاع غزة الذي تسيطر عليه حركة المقاومة الاسلامية (حماس).

وصرح يغال بالمور المتحدث باسم الخارجية الاسرائيلية انه quot;لا يمكن التوصل الى حل للمستوطنات الا من خلال اتفاق سلام شامل ونهائيquot;.

واضاف quot;من اجل تعزيز السلام، ستفعل فرنسا خيرا اذا اقنعت السلطة الفلسطينية باستئناف المفاوضاتquot; مع اسرائيل المجمدة منذ نهاية العام الماضي.

وقال بالمور ان حصار اسرائيل لغزة هو نتيجة quot;حالة الحرب التي تفرضها حماسquot; وكذلك quot;اعتقال الجندي (الاسرائيلي الفرنسي) جلعاد شاليط منذ اكثر من ثلاث سنواتquot;.

وكان مسلحون فلسطينيون من حركة حماس ومجموعتين اخريين اسروا الجندي شاليط في 25 حزيران/يونيو 2006 وقتلوا جنديين اخرين في هجوم على موقع عسكري اسرائيلي.

واستدعت وزارة الخارجية الفرنسية السفير الاسرائيلي في فرنسا دانيال شيك الخميس حيث قدم له المدير العام للشؤون السياسية في الوزارة جيرار آرو عددا من المطالب من بينها تجميد الاستيطان وفتح المعابر مع قطاع غزة quot;في شكل منتظمquot;.

واوضح المتحدث باسم الوزارة ايريك شوفالييه ان على اسرائيل اعادة فتح المعابر المؤدية الى غزة والمغلقة منذ سيطرت حماس على غزة العام 2007، وذلك quot;في شكل منتظم يسمح لغزة باعادة بناء نفسها والعودة الى الحياة العاديةquot;.

وتتحدى اسرائيل الانتقادات الدولية بشان خططها بناء 20 مسكنا جديدا في موقع فندق شيبرد في القدس الشرقية، ورفضت دعوات الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي وروسيا الى تجميد الاستيطان في القدس الشرقية.

من جهة اخرى، قالت مصادر فلسطينية اليوم ان السلطات الاسرائيلية قررت اغلاق معابر قطاع غزة الثلاثة يوم غد الجمعة.

وأكد رئيس لجنة تنسيق البضائع في قطاع غزة المهندس رائد فتوح اليوم أن اسرائيل ستغلق معبر كرم أبو سالم غداً الجمعة دون ذكر الأسباب على أن يتم إعادة فتحه مجدداً الأحد المقبل.وأضاف فتوح أن الاحتلال سيغلق معبري الشجاعية والمنطار كعادته يوم غدٍ الجمعة.