قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

روما: نفت فتاة المرافقة الايطالية باتريزيا داداريو التي أكدت قضاء ليلة مع سيلفيو برلوسكوني ان تكون تلقت المال من صحافيين بهدف تشويه سمعة رئيس الوزراء، على ما اتهمها وزير الخارجية، معلنة انها ستلجأ الى القضاء. وقالت داداريو في بيان نشرته محاميتها ماريا بيا فيدجيلانتي عبر وسائل الاعلام الجمعة quot;في الايام الاخيرة نقلت الصحافة تصريحات وسيناريوهات مفتعلة ومغرضة بشأني. سأرد عليها عبر القضاءquot;.

واضافت quot;كما علمت ان وزير الخارجية فرانكو فراتيني اكد ان عدة فتيات مرافقة تلقين المال من صحافيين بهدف تلفيق اتهامات لسيلفيو برلوسكوني. ان كان يقصدني بكلامه، اكرر النفي بشكل قاطع وادعو الوزير الى تقديم ما يثبت تصريحاته، والا فليمتنع عن الادلاء بهاquot;. واكد فراتيني مساء السبت لهيئة الاذاعة البريطانية (بي بي سي) ان quot;صحافيين دفعوا لفتاة المرافقة، فتاة الهوى تلك، كي تدلي بتصريحات مسيئة لرئيس الوزراء. ودفع المال مقابل تصريحات امر لا اخلاقيquot;.

واكدت داداريو انها تسجل كل محادثاتها مع زبائنها. وسلمت تسجيلاتها للقضاء الذي يحقق مع مقاول من باري (جنوب) متهم بالفساد يزعم انه دفع اتعاب فتيات مرافقة كي يشاركن في حفلات في منزل برلوسكوني.

ونشرت اسبوعية ليسبريسو اليسارية في الايام الاخيرة على الانترنت مقتطفات من تسجيلات صوتية نسبت الى داداريو وبرلسكوني في الليلة التي يفترض انهما امضياها معا في اواخر العام المنصرم. واقر رئيس الوزراء الايطالي الاربعاء انه quot;ليس قديساquot; وان منزله quot;لا يستقبل فحسب الطامحات الى النجومية بل ايضا رؤساء الدول والحكوماتquot;.