قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

اديس ابابا: رحب رئيس مفوضية الاتحاد الافريقي جان بينغ بالتزام الحكومة السودانية والمتمردين السابقين في جنوب السودان تطبيق القرار القضائي الدولي حول منطقة ابيي النفطية المتنازع عليها.
وقال بينغ في بيان تلقت وكالة فرانس برس نسخة منه الجمعة ان quot;هذا القرار ورد الفعل الايجابي للطرفين يشكلان خطوة بالغة الدلالة في اطار الجهود الهادفة الى ضمان نجاح تطبيق اتفاق السلام الشاملquot; بين الجانبين.

واضاف quot;عبر قبولهما القرار القضائي، اظهر الجانبان التزامهما الوفاء بواجباتهما في اطار اتفاق السلام الشامل وارساء سلام دائم واستقرار في بلدهماquot;.
وانهى اتفاق السلام الشامل العام 2005 عشرين عاما من الحرب الاهلية بين الحكومة السودانية ومتمردي جنوب السودان.

وبعدما لجأ اليها الطرفان اثر معارك عنيفة بينهما في ايار/مايو 2008 في ابيي، قررت محكمة التحكيم الدائمة في لاهاي تغيير حدود المنطقة المتنازع عليها بحيث تقلصت مساحتها من 18 الفا و500 كلم مربع الى عشرة الاف كلم مربع.
واعلنت الخرطوم ان هذا القرار يعني سيطرتها على المنطقة الشمالية من ابيي الغنية بالنفط.