قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

سيدني: اثارت امرأة استرالية مسلمة جدلا بعدما قالت ان سائق حافلة في سيدني طلب منها عدم الصعود الى الحافلة لانها ترتدي النقاب.
وقالت المرأة وهي ام لولدين ان السائق قال لها انه من غير المسموح ان تصعد الى الحافلة وهي تضع النقاب الذي لا يكشف سوى عينيها لكنها تمكنت في النهاية من ان تستقل الباص بعد نقاش محتدم.

وقالت المراة لصحيفة quot;ديلي تلغرافquot; في عددها الصادر الجمعة quot;حين هممت بالصعود الى الحافلة قال لي السائق +لا يمكنك ذلك وان تضعين القناع+quot;.
وحين شرحت له الطابع الديني للنقاب قال لها السائق quot;آسف، هذا هو القانونquot;.

واضافت quot;قلت له ان القانون لا يفرض ذلك فرد +يجب ان تكشفي عن وجهك+quot;، حينئذ قالت له ان ليس هناك فرقا بينها وبين سيدة غير منقبة كانت تجلس في الحافلة.
واعلنت شركة الباصات quot;هيلزباصquot; انه يجري التحقيق مع السائق حول هذه المزاعم.

وقالت متحدثة باسم الشركة quot;نحن نحقق في الامر ونقوم بذلك في اسرع وقت ممكنquot; مضيفة quot;نريد ان نحسم الامر ونعرف ما حصل وما يمكن القيام به حيال ذلكquot;.
ويشكل المسلمون 1,7% من سكان استراليا المسيحيون بغالبيتهم والبالغ عددهم 22 مليون نسمة. وقد سجلت مشاكل ذات طابع ديني في السنوات الماضية في هذا البلد.

nbsp;