قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

طهران: نفى معسكر المرشح الخاسر في الانتخابات الرئاسية الإيرانية مير حسين موسوي اليوم الأحد الاتهامات التي وجهت إليه بإجراء اتصالات مع سفارات أجنبية في البلاد. وذكرت محطة quot;برس تي فيquot; الإيرانية ان رئيس الحملة الانتخابية لموسوي قربان بهازاديان ndash; نجاد كتب على موقع quot;غلام نيوزquot;ان quot;الحملة الانتخابية لموسوي منعت أي اتصال بالسفارات الأجنبية،ولم يقم أي مسؤول من الحملة بعقد أي اجتماع مع هذه السفاراتquot;.

وأضافquot;منذ تشكيل قيادة الحملة الانتخابية اتبع مبدأ أساسي تمثل بالرد سلبيا على أي طلب للاجتماع مع سفراء أجانبquot;.مشيرا إلى quot;ان هذه السياسة اتبعت بدقة منذ تشكيل قيادة الحملة وسيتم انتهاجها إلى حين انتهاء عمل quot;قيادة الحملة.

وجاء كلام بهزاديان- نجاد ردا على ما قاله خطيب جمعة طهران احمد خاتمي يوم الجمعة الماضي ،وما أعلنه وزير الأمن غلام حسين محسن اجئي quot;بان بعض قيادات الحملات الانتخابية اتصلت بسفارات أجنبية،وبالسفارة البريطانية في طهران أكثر من 100 مرةquot;.

يشار إلى ان مئات آلاف المتظاهرين نزلوا إلى شوارع طهران للاحتجاج على نتائج الانتخابات الرئاسية التي أجريت في يونيو/حزيران الماضي ،والتي فاز فيها الرئيس محمود احمدي نجاد بولاية ثانية.وقد اصطدم المتظاهرون بقوى الأمن حيث سقط عشرات القتلى والجرحى.