قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إعداد عبدالاله مجيد: قال زعيم حركة quot; حماس quot; خالد مشعل لإحدى الصحف الاميركية الكبرى انه مستعد للقبول بدولة تُقام على اساس حدود 1967 وإحترامها في إطار اتفاقية سلام أوسع مع اسرائيل. واعلن مشعل في مقابلة مع صحيفة quot; وول ستريت جورنال quot; في دمشق نُشرت يوم الجمعة 31 تموز/يوليو انه سيكون مستعدا للقبول بحدود 1967 إذا وافقت اسرائيل على حق العودة لملايين اللاجئين الفلسطينيين وعلى القدس الشرقية عاصمة للدولة الفلسطينية.

لاحظت صحيفة quot;وول ستريت جورنالquot; ان تصريحات مشعل quot;لا تذهب الى حد الاعتراف باسرائيل ، وهي خطوة لازمة لإشراك quot;حماسquot; في محادثات السلام ولكن العديد من الدبلوماسيين في الشرق الأوسط قالوا انها يمكن ان تؤشر خطوة هامة نحو هذا الهدفquot;.

افادت صحيفة quot;وول ستريت جورنالquot; بأن مسؤولين سوريين يضغطون على quot;حماسquot; للقيام quot;بدور بناء أكثر في محادثات عربية ـ اسرائيليةquot;. ونقلت الصحيفة عن نائب وزير الخارجية فيصل مقداد قوله: quot;نحن نعتقد ان quot;حماسquot; تطورت. وانهم مع انشاء دولة فلسطينية وتطويرهاquot;.

وكان خبراء بارزون في السياسية الخارجية الاميركية والمستشاران السابقان لشؤون الأمن القومي برينت سكوكروفت وزبيغنيو بريجنسكي والعديد من المختصين المعروفين دوليا في السياسة الخارجية ، دعوا جميعهم الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي والأمم المتحدة الى إشراك quot;حماسquot; في عملية التفاوض من أجل السلام.

اللجنة الرباعية التي تتوسط في محادثات السلام بين العرب واسرائيل والتي تضم الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي والأمم المتحدة وروسيا ، رفضت إشراك quot;حماسquot; في العملية ما لم تعترف رسميا بحق اسرائيل في الوجود وتنبذ الارهاب والعنف. ولكن روسيا بادرت الى إجراء محادثات ثنائية مع quot;حماسquot;.

وقال مشعل في حديثه لصحيفة وول تسريت جورنال: quot;ان quot;حماسquot; والفصائل الفلسطينية الأخرى مستعدة للتعاون مع أي مجهود اميركي أو دولي أو اقليمي للتوصل الى حل عادل للنزاع العربي الاسرائيلي وانهاء الاحتلال الاسرائيلي ومنح الشعب الفلسطيني حق تقرير المصيرquot;.

كما لاحظت الصحيفة ان ادارة الرئيس اوباما امتنعت عن التعليق على تصريحات مشعل. وكان اوباما اعلن ان الولايات المتحدة لن تجري محادثات مباشرة مع quot;حماسquot; إلا إذا تخلت رسميا عن الارهاب والعنف واعترفت بدولة اسرائيل. ويقول مسؤولون اميركيون ان اقامة اتصال مباشر مع مشعل سيضعف السلطة الفلسطينية.

كما نقلت صحيفة quot;وول ستريت جورنالquot; عن متحدث باسم رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو رفضه تصريحات مشعل. وقال المتحدث مارك ريغيف quot;ان كل من كان يتابع تصريحات خالد مشعل خلال الأشهر القليلة الماضية يرى بوضوح انه....يبقى متمسكا بايديولوجيا متطرفة تعارض السلام والصلح من حيث الأساسquot;.

وقال مشعل في مقابلته مع صحيفة وول ستريت جورنال: quot;إذا لم توافق اسرائيل على وقف بناء المستوطنات ، ماذا سيحدث حينذاك؟ ان انهاء المستوطنات خطوة ضرورية ولكنها ليست الحل نفسهquot;.

لاحظت صحيفة quot;وول ستريت جورنالquot; ان مشعل سعى في مجرى المقابلة الى عرض المصالحة على الولايات المتحدة والغرب رغم انه ظل على تحديه تجاه اسرائيل واصفا اياها بانها quot;عدونا ومحتلناquot; الذي quot;يرتكب جرائم ضد شعبناquot;. في هذه الأثناء حمل قادة السلطة الفلسطينية على السيد مشعل يوم الخميس الماضي قائلين ان quot;حماسquot; تنقل اسلحة الى الضفة الغربية وتحاول القيام بـquot;انقلابquot; فيها.

واصر ومشعل على ان quot;حماسquot; لن تعيق السلام. وقال لصحيفة وول ستريت جورنال: quot;نحن والفصائل الفلسطينية الأخرى وافقنا بالاجماع على قبول دولة فلسطينية بحدود 1967. هذا هو البرنامج الوطني. وهذا هو برنامجنا. وهو موقف نلتزم به ونحترمهquot;.