قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

طهران: نفى زعيم المعارضة الايرانية مير حسين موسوي السبت ارتباط حركة المعارضة التي يقودها ضد اعادة انتخاب الرئيس محمود احمدي نجاد، بجهات اجنبية.

وقال موسوي على موقع quot; غلام نيوز quot; الالكتروني quot; رغم المزاعم التي اطلقها خصومنا، فان هذه الحركة التي تسعى الى الحصول على حقوقها ليس لها اي علاقة بالاجانب. انها حركة داخلية تماماquot;.

والجمعة قال وزير الخارجية الايراني منوشهر متكي ان بريطانيا وعددا من الدول الغربية كانت وراء احتجاجات المعارضة التي قادها موسوي في اعقاب الانتخابات الرئاسية في حزيران/يونيو واثارت اخطر ازمة سياسية في الجمهورية الاسلامية.

ويزعم موسوي، الذي يعارض احمدي نجاد، ان الانتخابات مزورة وان هو الذي فاز فيها حقيقة.

وكان المرشح الإصلاحي قد انهزم أمام الرئيس المحافظ قبل عدد من الأسابيع شهدت إيران خلالها أعنف مواجهات منذ أيام الثورة الإسلامية سقط جراءها عدد من القتلى وتم إلقاء القبض على آخرين.