قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

تل أبيب: قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو اليوم الأحد إن إسرائيل راغبة في استئناف المفاوضات مع الفلسطينيين، مؤكداً في الوقت نفسه ان إسرائيل سترد بشدة على أي اعتداء ينطلق من قطاع غزة.
ونقلت الإذاعة الإسرائيلية عن نتانياهو قوله في مستهل جلسة مجلس الوزراء الإسرائيلي اليوم ان إسرائيل تصرّ على أن يعترف الفلسطينيون بدولة إسرائيل كدولة الشعب اليهودي وعلى حل قضية اللاجئين الفلسطينيين خارج حدود إسرائيل وعلى تلقي ضمانات دولية بشأن الترتيبات الأمنية المستقبلية.

وأوضح ان هذه المطالب لا تعد شروطاً مسبقة لاستئناف المفاوضات الإسرائيلية الفلسطينية وإنما أساساً للتسوية السياسية مؤكداً رغبة اسرائيل في استئناف المفاوضات.
وبمناسبة الذكرى السنوية الرابعة لتنفيذ خطة الانفصال عن قطاع غزة، قال نتنياهو ان القطاع أصبح قاعدة quot;إرهابيةquot; لحركة quot;حماسquot; برعاية إيرانية.

وأكد ان إسرائيل لن تتساهل مع أية عملية إطلاق للصواريخ والقذائف الصاروخية على أراضيها وسترد بشدة على أي اعتداء ينطلق من قطاع غزة.
وأضاف نتنياهو ان الحكومة ملتزمة بتقديم كل الدعم اللازم للمواطنين الإسرائيليين الذين تم إبعادهم عن المستوطنات في قطاع غزة.