قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

كييف: دعا البطريرك الروسي كيريل، روسيا واوكرانيا الى تجنب اي نزاع مسلح، وذلك في كلمة القاها في سيباستوبول (القرم، جنوب اوكرانيا) التي يرسو فيها اسطولا الجمهوريتين السوفياتيتين السابقتين. ونقلت وكالة انباء انترفاكس عن البطريرك قوله quot;ارفع صلاتي الحارة اليوم حتى لا ينظر الاخوة الى بعضهم البعض بتعال وحتى لا يرفع احد يده على الاخرينquot;.

واضاف البطريرك امام بحارة الاسطولين الروسي والاوكراني quot;لا شيء يفرق بين الاخوة اكثر من الدم المراقquot;.

وخلص الى القول quot;بصفتي بطريركا لجميع الروسيا، ابارككم انتم الروس والاوكرانيون وادعوكم الى التعاون السلميquot;.

وفي اعقاب النزاع الروسي-الجورجي في آب/اغسطس 2008، اعرب مسؤولون سياسيون في اوروبا والولايات المتحدة عن خشيتهم من ان تكون القرم الهدف المقبل لموسكو.

ويقطن شبه جزيرة القرم التي الحقها بأوكرانيا في 1954 الزعيم السوفياتي آنذاك نيكيتا خروتشيف، مواطنون يتكلمون جميعهم تقريبا اللغة الروسية ويلاحظ بقوة فيها التأييد لروسيا.

وغالبا ما يتسبب الاسطول الروسي في البحر الاسود الراسي في سيباستوبول بموجب اتفاق معقود بين البلدين لمدة 20 عاما، الى توترات بين كييف وموسكو.

وتصر كييف على مغادرة السفن الروسية في 2017 وتدعو روسيا الى التفاوض منذ الان على شروط هذا الانسحاب، لكن روسيا لا تستجيب، مشيرة الى ان من المبكر جدا التحدث في هذا الموضوع.

ويقوم البطريرك كيريل في الوقت الراهن بزيارة الى اوكرانيا تعتبر تظاهرة قوة للكنيسة الارثوذوكسية الروسية التي تعد هذا البلد ارضا تابعة لها. وقد اثارت الزيارة حتى الان احتجاجات قومية.