قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

موسكو: يحل الدانمركي اندرس فوغ راسموسين (56 عاما) محل الهولندي ياب دي هوب شيفر (61 عاما) في منصب الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (الناتو). وانتهت مدة ولاية شيفر في 31 يوليو. ووعد الأمين العام الجديد للناتو بإدخال العلاقات مع العالم الإسلامي في قائمة أولويات الحلف.

وكان راسموسين قد رفض عندما شغل منصب رئيس الحكومة الدانمركية، الاعتذار للعالم الإسلامي في قضية نشر رسوم كاريكاتورية تسيء إلى النبي محمد عندما من قبل إحدى الصحف الدانمركية قبل أربعة أعوام. وذكر راسموسين أنه لا يستطيع تكبيل حرية الصحافة.

ولهذا السبب اعترضت تركيا العضو في حلف الناتو، على انتخاب راسموسين أمينا عاما جديدا للحلف. وسحبت تركيا اعتراضها في نهاية المطاف بعدما وعد راسموسين بأنه سيضع العلاقات مع العالم الإسلامي في صدارة اهتماماته. كما يضع الأمين العام الجديد للناتو في أول اهتماماته إعداد إستراتيجية جديدة تحل محل ما اعتمده الحلف في عام 1999.

وعن المهام الجديدة التي ستواجه الحلف في القرن الـ21 قال الأمين العام السابق شيفر إنها تتمثل في تأمين إمدادات الطاقة وصد الهجمات التي تتعرض لها شبكات الكمبيوتر، والمحافظة على أمن العالم وسط التغيرات المناخية.

كما يتطلع الحلف إلى الارتقاء بمستوى العلاقات مع منظمة شنغهاي للتعاون، وبالأخص مع روسيا، وفق ما قاله شيفر. ومن جانبها تنتظر روسيا أن ينتهج حلف الناتو بقيادة راسموسين سياسة ثابتة بعيدة عن عوامل التغيير المفاجئة كما أشار إلى ذلك مندوب روسيا الدائم لدى الناتو، دميتري روغوزين.