قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن: دعت منظمة العفو الدولية المرشحين الى الانتخابات الرئاسية في افغانستان المقررة في العشرين من الجاري الى quot;اعلان التزامهم علناquot; بالدفاع عن حقوق الانسان.

وقالت المنظمة ومقرها في لندن ان quot;منظمة العفو الدولية تؤمن بقوة بان الانتخابات القادمة تشكل فرصة لتحسين وضع حقوق الانسان في افغانستانquot;.

واضافت quot;بعد سبع سنوات من بداية مرحلة اعادة الاعمار في افغانستان ما زال ملايين الافغان يعانون من انتهاكات حقوق الانسانquot;.

وتابعت ان quot;العديد من الافغان اعربوا في مقابلات اجرتها معهم منظمة العفو خلال الاشهر الاخيرة عن احباطهم وغضبهم من لا مبالاة الحكومة الافغانية ازاء حقوق الانسان وعدم معاقبة الذين يشتبه في انتهاكهم تلك الحقوق وارتكابهم جرائم حربquot;.

وعرضت المنظمة لائحة بعشر نقاط دعت المرشحين الى الالتزام باحترامها وتتمثل خصوصا باحترام افغانستان لالتزاماتها الدولية في مجال حقوق الانسان واصلاح النظام القضائي وتطبيق القانون وانهاء الاعتقالات التعسفية والتعذيب ووضع حد لافلات مرتكبي هذه الانتهاكات من العقاب.