قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن: اعلنت بريطانيا الاربعاء ان الوعد الروسي بتقديم الدعم العسكري لجمهورية ابخازيا الانفصالية لن يكون من نتيجته الا quot;زيادة التوتراتquot; في القوقاز.

وقد ردت وزارة الخارجية البريطانية على وعد رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين لابخازيا بسلسلة اجراءات لضمان امنها بقيمة تصل الى حوالى 300 مليون يورو.

وقد اعلن بوتين الاربعاء ان روسيا مستعدة لدعم ابخازيا عسكريا quot;اذا اقتضت الضرورةquot;، وحض الامم المتحدة على الاعتراف باستقلال هذه المنطقة الانفصالية الجورجية.

وقال بوتين خلال زيارته الاولى لهذه المنطقة الانفصالية الجورجية منذ اعترفت موسكو باستقلالها في 26 اب/اغسطس 2008 ان quot;روسيا قدمت وستقدم دعما اقتصاديا وسياسيا منهجيا، واذا اقتضت الضرورة، عسكريا الى ابخازياquot;.

وكانت بريطانيا عبرت سابقا عن quot;دعمها التام لوحدة اراضي جورجياquot;.