قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بلغراد:بدأ الرئيس الاميركي باراك اوباما الجمعة جولة في الولايات الغربية في محاولة لاحتواء الانتقادات الشديدة احيانا التي طاولت مشروعه الكبير لاصلاح النظام الصحي. وشارك الجمعة في لقاء مع 1300 من سكان مدينة بلغراد في ولاية مونتانا (شمال غرب)، منتقدا قنوات التلفزة وشركات التامين ومتهما اياها بتجاهل خصوم هذا المشروع الذي يهدف الى توفير تأمين صحي ل46 مليون اميركي.

وقال الرئيس الاميركي quot;في الاونة الاخيرة، تم تركيز الانتباه على بعض اللقاءات الاعلامية التي نظمها اعضاء في الكونغرسquot;.

وكان يشير الى لقاءات اعتبر المشاركون فيها ان هذا المشروع يحاكي الشيوعية السوفياتية السابقة، مؤكدين انه يظهر تصميم الحكومة على التحكم بالسكان. واضاف اوباما quot;ينبغي على الدوام الحذر من القنوات الاعلاميةquot;.

واذ استمع الى مشاركين في اللقاء رووا تجاربهم مع شركات التامين، اعتبر اوباما ان الاميركيين هم quot;رهائنquot; تلك الشركات.

وتابع quot;في اي لحظة، تستطيع شركة التامين ان ترفض تغطيتكم او ان تسحب التغطية المرضية او ان تسجل عليكم فاتورة باهظة لا يمكنكم تسديدها في وقت تكونون فيه بامس الحاجة الى العلاجquot;.

وقال الرئيس الاميركي ايضا quot;كل ذلك يسلك اتجاها خاطئا. ان عائلات تجد نفسها مدمرة (...) هذا ما سنغيره عبر التصويت على الاصلاح الصحي هذا العامquot;.

وتامل الادارة الاميركية ان يتم التصويت على هذا المشروع في الخريف المقبل.

واتهمت المرشحة الجمهورية السابقة لمنصب نائب الرئيس ساره بايلن اوباما بانه يريد انشاء quot;محاكم موتquot; يعمل فيها quot;بيروقراطيونquot;.

وخاطب اوباما الجمعة الحشد في مونتانا quot;اذا اردتم مستقبلا مختلفا، مستقبلا اكثر اشراقا، اذا ساعدونيquot;.

واكد ان quot;التغيير لم يكن يوما سهلا. ان محاربة الخوف لا علاقة لها بالسياسة. المهم ان نساعد الاميركيينquot;.

ومن شان اي اخفاق تشريعي على هذا الصعيد ان يشكل فشلا سياسيا كبيرا لاوباما.

ومن المقرر ان تشمل جولته ايضا ولايتي كولورادو (غرب) واريزونا (جنوب غرب). وسيشارك في لقاءات اخرى مع السكان على ان ينتهز هذه الجولة لزيارة مواقع تاريخية مهمة.