قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك


القاهرة: ذكرت مصادر قضائية اليوم الاثنين ان محكمة مصرية قضت بالافراح عن ثلاثة متهمين في خلية إرهابية مرتبطة بتنظيم القاعدة اتهم أعضاءها باعتناق فكر التكفير والجهاد، وتعرف باسم quot;خلية الزيتونquot;.
وقال مصدر قضائي ليونايتد برس انترناشونال ان محكمة أمن الدولة العليا اصدرت حكما بإخلاء سبيل ثلاثة من أعضاء الخلية التي تتهمها اجهزة الامن المصرية بالمشاركة فى حادث مقتل مسيحي يمتلك محلا لتجارة المشغولات الذهبية وثلاثة من عماله بحي الزيتون في شمال القاهرة.

وكانت وزارة الداخلية المصرية اعلنت في يوليو/تموز الماضي اعتقال خلية مسلحة تعتنق الأفكار الجهادية ويعتقد ان لها صلات بحركات فلسطينية قريبة من تنظيم القاعدة. وقالت الوزارة وقتها إن الخلية تضم 25 مصريا وفلسطينيا واحدا وكانت تخطط للقيام بعمليات quot;إرهابيةquot; داخل مصر وخارجها. كما أتهمت الوزارة أفراد الخلية بسرقة محل مجوهرات يمتلكه مسيحي وتنفيذ تفجير مسجد الحسين.

وكانت مصر قد اتهمت سابقا تنظيما يدعى الجهاد والتوحيد يعتقد انه لها صلات بجماعات مسلحة في غزة بتنفيذ سلسلة هجمات انتحارية ضربت جزيرة سيناء ما بين عامي 2004 و2006 وأودت بحياة أكثر من 120 شخصا من بينهم سياح إسرائيليين.