قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بانكوك: اعلن السناتور الاميركي جيم ويب الاثنين ان زعيمة المعارضة البورمية اونغ سان سو تشي التي تخضع للاقامة الجبرية quot;لا تعارضquot; رفع quot;بعضquot; العقوبات التي تفرضها واشنطن والاتحاد الاوروبي على بلادها التي يحكمها نظام عسكري.

وقد اذن للسناتور الديموقراطي جيم ويب الذي يرأس لجنة فرعية للشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ، السبت بمقابلة الحائزة جائزة نوبل التي كانت في الماضي تؤيد وقف الاستثمارات الاجنبية في بورما لتشديد الضغط على النظام العسكري.

واعلن ويب للصحافة في بانكوك quot;فيما يخص السيدة اونغ سان سو تشي لا اريد ان اجازف بتحريف مواقفها لكنني اقول لكم انه بدا لي بوضوح انها لا تعارض رفع بعض العقوباتquot;. واكد انه يؤيد شخصيا هذه quot;المقاربة الجديدةquot; التي يدافع عنها لدى ادارة باراك اوباما.

وتخضع بورما منذ اكثر من عشر سنوات لسلسلة من العقوبات لا سيما الاقتصادية التي تفرضها الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي بسبب انتهاكها باستمرار حقوق الانسان وانعدام الاصلاحات الديمقراطية. وتم تشديد العقوبات بعد قمع تظاهرات ايلول/سبتمر 2007 التي قادها الكهنة البوذيون واستهدفت اجراءات quot;محددةquot; تطال اعضاء المجموعة العسكرية الحاكمة او هيئات تعود اليهم.