قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

صنعاء: تتوافد جموع حاشدة من أبناء القبائل اليمنية للمشاركة في التصدي للحوثيين،ىحسب ما افادت وكالة الانباء اليمنية سبأ، واعلن مسؤولون رسميون يمنيون لوكالة رويترز للانباء ان القوات الحكومية تمكنت من قتل قائد المسلحين الحوثيين حسين قمزة الذي يقود المعارك الجارية في محافظة عمران الشمالية.

الصليب الأحمر لا بيانات عن عدد النازحين بحرب صعدة

واستمرت الاشتباكات يوم الاثنين وبخاصة في صعدة حيث قام الحوثيون الاسبوع الماضي بخطف 15 عامل اغاثة، حسبما اعلن محافظ صعدة.

وسقط عشرات القتلى من الجانبين في القتال بين القوات الحكومية التي تدعمها طائرات مقاتلة والمتمردين الشيعة منذ ان شنت الحكومة حملة واسعة النطاق ضد المتمردين في وقت سابق من الشهر بعد مناوشات استمرت اسابيع.

واعلن اليمن يوم الخميس شروطا لانهاء الهجوم غير ان المتمردين رفضوا عرض الهدنة ونفوا احتجازهم لمدنيين مختطفين. ويقول المسؤولون ان المتمردين يريدون عودة الحكم الديني الذي كان قائما حتى الستينات ويقول المتمردون انهم يدافعون عن قراهم في مواجهة القمع الحكومي.

ويخوض اليمن معركة ضد التمرد الشيعي وموجة من هجمات تنظيم القاعدة وتصاعد النزعة الانفصالية في الجنوب.

وفي يوليو تموز عام 2008 قال الرئيس اليمني على عبد الله صالح ان القتال المتقطع الذي دام أربع سنوات مع المتمردين الشيعة في الشمال انتهى وان الحوار يتعين أن يحل محل الصراع. ورغم مساعيه لبدء محادثات استمرت أعمال قتالية متفرقة وزادت حدة في الاسابيع القليلة الماضية.

ينتمي المتمردون الى الطائفة الزيدية الشيعية ويريدون اقامة مدارس زيدية في منطقتهم ويعارضون تحالف الحكومة مع الولايات المتحدة.