قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

استراخان: أعلن الرئيس الروسي دميتري ميدفيديف عن رغبة روسيا في بقاء بحر قزوين منطقة مستقرة، ومنطقة تعاون متبادل النفع، داعيا إلى تنشيط المفاوضات بشأن تحديد صفة البحر القانونية. فقال ميدفيديف في اجتماع عقد في استراخان اليوم لبحث قضايا التعاون في حوض بحر قزوين، إن quot;روسيا تود جدا أن يبقى بحر قزوين منطقة حسن جوار، واستقرار، وتعاون متبادل النفعquot;.

ويتطلب ذلك، حسب قوله، quot;تنشيط المفاوضات بشأن تحديد الصفة القانونية للبحرquot;. وذكر الرئيس الروسي بأن روسيا والبلدان الأخرى في المنطقة تعمل على حل هذه القضية منذ 12 سنة. وأكد أنه quot;من الواضح أن إكساب العمل على اتفاقية الصفة القانونية لبحر قزوين زخما سياسيا ملموسا، يأتي في مصلحة كافة الدول الساحليةquot;.

وأعلن الرئيس الروسي أن quot;مهمتنا الرئيسية تكمن في الحفاظ على بحر قزوين للأجيال القادمة ، وعدم السماح بترديه ايكولوجياquot;.