قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

كابول: طالبت الحكومة الأفغانية وسائل الإعلام المحلية والعالمية بعدم نشر تقارير عن أي أحداث عنف تقع في البلاد يوم الانتخابات.

وقالت الخارجية الأفغانية اليوم إن الحكومة ترغب في منع نشر تقارير من هذا القبيل يوم الخميس بين الساعة السادسة صباحا والساعة الثامنة مساء بالتوقيت المحلي.

ويتوجه الناخبون الأفغان إلى صناديق الاقتراع بعد غد لانتخاب رئيس جديد للبلاد في الوقت الذي صعدت فيه حركة طالبان من هجماتها خلال الحملة الانتخابية مهددة بقطع رقبة وأصابع كل من يدلي بصوته في الانتخابات.

وقال المتحدث باسم الخارجية الأفغانية ظاهر فقيري إن القرار اتخذه مجلس الأمن القومي بهدف تجنب إثارة حالة من الذعر العام في يوم الانتخابات وأنه لا عواقب قانونية ضد وسائل الإعلام التي لا تنصاع للمطلب والأمر يتعلق فقط بمسؤوليتها الصحفية التي تفرض عليها تجنب إثارة ذعر عام.
تأتي مطالب الحكومة بالتكتم الإعلامي وسط تحذير طالبان بإفساد الانتخابات عبر إغلاق الطرق السريعة والهجوم على مراكز الاقتراع.