قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اديس ابابا: التزمت الولايات المتحدة السبت مساعدة المتمردين في اقليم دارفور السوداني في توحيد صفوفهم بعدما وقعت اربعة فصائل متمردة اتفاقا في اديس ابابا.

وقال سكوت غراتيون الموفد الاميركي الى السودان quot;يمكنني ان اقول لكم اننا نقف وراء هذا الجهد التوحيدي، سنقوم بما يجب من اجل انجاحهquot;.

وكانت ثلاثة فصائل منشقة عن جيش تحرير السودان بزعامة عبد الواحد محمد نور المقيم في باريس، اضافة الى فصيل رابع هو الجبهة الموحدة للمقاومة، اعلنت هذا الاتفاق وذلك بعد الوساطة التي قادها غراتيون.

واشاد الدبلوماسي الاميركي بما اعتبره quot;عملا جيداquot; احرز في وقت قصير، واضاف quot;ما شاهدته في هذه المجموعة انهم يقومون بعمل كبير لاعادة التوحيد والسلام وبحيث يكون دائما هذه المرةquot;.

وانضم المسؤول الاميركي الجمعة الى المفاوضات بعدما شدد على ضرورة توافر سقف مشترك لجميع الفصائل المتمردة بهدف خوض مفاوضات سلام، وقال quot;بعد اعادة التوحيد هذه، يمكنهم اجراء مفاوضات مع الحكومةquot;.

ومنذ العام 2003، اسفر النزاع في دارفور بغرب السودان عن 300 الف قتيل بحسب تقديرات الامم المتحدة في حين تتحدث الخرطوم عن عشرة الاف فقط.