قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن:اشادت الولايات المتحدة الاثنين بتجديد الحوار بين الكوريتين مع تأكيدها مجددا على انه يتوجب على بيونغيانغ ان لا تكتفي بالانفتاح بل يجب عليها ان تفاوض بشأن تفكيك برنامجها النووي. وقد سلم موفدون كوريون شماليون رسالة شفوية من زعيمهم كيم جونغ ايل الى نظيره الكوري الجنوبي لي ميونغ-باك وذلك اثناء لقاء استثنائي في سيول في اليوم ذاته الذي نظمت فيه مراسم تشييع وطنية للرئيس السابق لدولة كوريا الجنوبية كيم داي جونغ الذي توفي الثلاثاء عن 85 عاما، الحائز جائزة نوبل للسلام ومهندس سياسة الانفتاح تجاه كوريا الشمالية.

وقال لي دونغ كوان المتحدث باسم الرئيس الكوري الجنوبي ان الوفد الكوري الشمالي نقل رسالة quot;تتعلق بتقدم العلاقات بين الكوريتينquot;، رافضا اعطاء مزيد من التفاصيل حول مضمونها.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الاميركية ايان كيلي quot;ندعم الحوار بين كوريا الشمالية وكوريا الجنوبية ونشيد بالمراحل الحساسة التي تؤدي الى تخفيف التوتر في الارخبيل الكوريquot;.

ولكنه اضاف quot;لن اقول اننا لمسنا تقدما ملموسا في اتجاه هدفنا الذي غالبا ما نكرره وان موقفنا واضح ويقوم على ان تشمل المحادثات مع كوريا الشمالية عملية نزع اسلحتها النووية في اطار المحادثات السداسيةquot;.

واضاف كيلي ان الولايات المتحدة منفتحة على محادثات ثنائية مع كوريا الشمالية ولكن فقط في اطار المفاوضات السداسية التي تضم بالاضافة الى الولايات المتحدة والكوريتين كلا من الصين واليابان وروسيا.

واوضح كيلي من جهة اخرى ان الوفد الاميركي الذي شارك في تشييع كيم داي-جونغ برئاسة وزيرة الخارجية السابقة مادلين اولبرايت لم يتصل بالكوريين الشماليين.