قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الجزائر: كشف وزير التضامن الجزائري جمال ولد عباس اليوم الاثنين أن الحكومة دفعت 11 مليار دينار (نحو 157 مليون دولار أمريكي) لعائلات quot;الإرهابيينquot; والأشخاص المطرودين من وظائفهم بشبهة الإرهاب. وأوضح ولد عباس أن هذه الأموال شملت 7 آلاف عائلة تكفلت الحكومة بمساعدتها ماديا في إطار قانون السلم والمصالحة الوطنية.

وأشار إلى أن الحكومة خصصت إجمالا لهذه العملية 23.8 مليار دينار بقي منها 12.8 مليار دينار دفعت كلها لهذه العائلات وللمطرودين من وظائفهم بشبة الإرهاب. يذكر أن قانون السلم والمصالحة الوطنية الذي صدر عام 2005 أقر مساعدات وتعويضات بخصوص هذه العائلات والمطرودين من وظائفهم في إطار ما سماه بالمأساة الوطنية (الإرهاب).