قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اعلن الجيش الاميركي في افغانستان الاثنين انه سينهي قريبا عقدا وقعه مع مجموعة للعلاقات العامة كانت تقوم بتصنيف مقالات الصحافيين الذين يغطون النزاع في افغانستان.

وقال الكولونيل واين شانكس المتحدث الاميركي باسم القوة الدولية للمساعدة في ارساء الامن (ايساف) التابعة لحلف شمال الاطلسي في افغانستان quot;تقدمنا بطلب لالغاءquot; العقد مع مجموعة ريندون.

واضاف ان هذا القرار اتخذ quot;لاراحة الحكومةquot; الاميركية.

وتابع المتحدث quot;بات مؤكدا ان استمرار هذا العقد مع ريندون يصرفنا عن (اداء) مهمتنا الرئيسيةquot;.

واوضح ان مدة العقد كانت عاما واحدا ينتهي في كانون الثاني/يناير 2010، لافتا الى ان مجموعة ريندون سبق ان عملت مع قوة ايساف بموجب عقود اخرى منذ اعوام عدة.

واقر الجيش الاميركي في افغانستان الخميس باقدامه على تصنيف المقالات الصحافية التي تتناول الحرب ضمن ثلاث فئات هي quot;ايجابيةquot; وquot;سلبيةquot; وquot;حياديةquot; وباعداد ملفات لكل صحافي على حدة، مؤكدا في الوقت عينه ان هذا التصنيف لم يؤثر في عمل الصحافيين الميداني.

من جهته، نأى البنتاغون بنفسه عن هذه الخطوة التي كشفتها صحيفة quot;ستارز اند سترايبسquot;، مؤكدا انه لم يلجأ اليها يوما.