قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك



طوكيو
: يعقد البرلمان الياباني دورة استثنائية لتسمية رئيس الحزب الديمقراطي الياباني يوكيو هاتوياما (62 عاما) رئيسا للوزراء في 16 سبتمبر المقبل وذلك بعد ان حقق الحزب الديمقراطي فوزا ساحقا في الانتخابات النيابية التي اجريت يوم الاحد الماضي.

وقد روعي في تحديد تاريخ الدورة الاستثنائية ان تنعقد قبل تاريخ انعقاد الجمعية العامة للأمم المتحدة وايضا قبل انطلاق اعمال قمة مجموعة ال20 المالية التي ستعقد في الولايات المتحدة في وقت لاحق من هذا الشهر حيث من المنتظر ان يتم انتخاب يوكيو هاتوياما الرئيس ال93 لمجلس الوزراء الياباني.

وفي تصريح صحافي ادلى به اليوم قال هاتوياما quot;آمل في تشكيل حكومة جديدة فورا في حال تمت الموافقة على تعييني من قبل البرلمان في 16 سبتمبر الجاريquot;.

وكان هاتوياما قد التقى في وقت سابق من اليوم الرئيس الجديد لحزب الشعب شيزوكا كامي حيث اتفقا على بدء محادثات بشأن تشكيل حكومة ائتلافية مع زعيم الحزب الاشتراكي الديمقراطي ميزوهو فوكوشيما كما دعا حزبين معارضين صغيرين لمناقشة امكانية تشكيل حكومة جديدة.
وكان جد يوكيو هاتوياما من ابيه ايشيرو هاتوياما قد أسس الحزب الديمقراطي الليبرالي الحاكم وأصبح أول رئيس للوزراء يمثل الحزب في عام 1955 اما والده ويدعى ايشيرو ايضا فقد شغل منصب وزير خارجية سابق في حين شغل شقيقه الاصغر كونيو منصب وزير دولة.

وحكم الحزب الليبرالي الديمقراطي اليابان لمدة 54 سنة متواصلة لم تنقطع سوى لفترة 11 شهرا ابتداء من يوليو 1993.وقد تخرج يوكيو هاتوياما من كلية الهندسة في جامعة طوكيو ثم حصل على الدكتوراه من جامعة ستانفورد في الولايات المتحدة وعمل أستاذا مساعدا في جامعة طوكيو قبل أن ينتخب نائبا في عام 1986 .

من جهة اخرى، أعلن مكتب رئاسة الحكومة البريطانية (داوننغ ستريت) ان رئيس الوزراء غوردون براون وجّه اليومرسالة تهنئة إلى الحزب الديمقراطي الياباني بفوزه.

وقال المكتب إن براون هنّأ الحزب الديمقراطي على النصر الذي حققه في الانتخابات العامة، و quot;أبدى استعداده للعمل على نحو وثيق معه في الأجندة الدولية الملأى ، في الأشهر المقبلةquot;.واضاف أن براون quot;يتطلع منذ الآن للعمل مع الحكومة اليابانية الجديدة في العديد من القضايا الدولية والأخرى ذات الاهتمام المشترك، ومن بينها الاقتصاد العالمي، والتغير المناخي، وحظر انتشار الأسلحة النووية، وكوريا الشماليةquot;.