قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

روما: تبنى وزير الخارجية الايطالي فرانكو فراتيني الموقف الذي أعلنه رئيس وزراءه سيلفيو برلسكوني يوم أمس في غدانسك حين هدد بتعطيل عمل المجلس الأوروبي quot;في حال لم يكف المفوضون عن التحدث علنا عن أي موضوعquot;. واعتبر رئيس الدبلوماسية الايطالية في تصريحات صباح اليوم أن quot;رئيس المفوضية الاوروبية والناطق باسمه بوسعهما التنسيق بشكل أقوى حيال وسائل الاعلامquot;.

وقال فراتيني أن هذا الموقف من الحكومة إنما جاء نتيجة تصرفات الحزب الديمقراطي (أكبر أحزاب المعارضة في ايطاليا)، وأضاف quot;إذا لم تستغل كل عبارة من متحدث أوروبي لكي تصبح مادة للجدل من جانب المعارضة لما نشأت هذه المشكلة من البدايةquot; مشيراً إلى أن انتقادات رئيس كتلة الاشتراكيين والديمقراطيين في البرلمان الاوروبي مارتن شولتنز لرئيس الحكومة الايطالي بسبب تصريحات الاخيرة في غدانسك quot;تعكس موقف زعيم حزب سياسي يساري وهذا يندرج في إطار العمل السياسيquot;.

كان برلسكوني قال في بولندا أمس أن موقف حكومته يتلخص في quot;أننا لن نشارك بعد الآن في التصويت وسنعطل بصورة عملية سير العمل في المجلس الأوروبي، ما لم يقرر الأخير أنه لا يحق لأي مفوض ولا لأي ناطق باسمه التحدث علنا بشأن أي مسألة وأن يكون اتخاذ المواقف من الاختصاص الحصري لرئيس المفوضية أو المتحدث باسمه فقطquot; و quot;المفوضين والناطقين باسمهم يجب أن تتم تنحيتهم بصورة نهائية في حال انتهكوا هذه القواعد quot;.

وكان أحد المتحدثين باسم المفوضية الأوروبية دينيس آبوت قال أول أمس إن المفوضية الأوروبية سوف ترسل رسالة قصيرة إلى السلطات الإيطالية والمالطية للحصول على معلومات أوفى لواقعة رد قارب هجرة غير شرعي بحراً إلى ليبيا الأمر الذي أثار موجة من ردود الفعل المنتقدة للحكومة من جانب المعارضة الايطالية.