قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بكين: ذكر شهود عيان اليوم الخميس ان الشرطة الصينية دعت سكان اورومتشي الى البقاء في بيوتهم بعد تظاهرة في عاصمة اقليم شينجيانغ شمال غرب الصين التي هزتها في تموز/يوليو اضطرابات سقط خلالها قتلى. واضاف الشهود لوكالة الأنباء الفرنسية ان الشرطة نشرت حواجز على الطرقات بعد تظاهرة للهان المجموعة الاثنية الاكبر في الصين.

وقال طبيب ان quot;الهان نظموا تظاهرة بدت سلمية فنشرت الشرطة حواجز على الطرقات وطلبت منا ملازمة منازلناquot;. واوضح انه لم يسمع اي طلقات نارية. ووصف تاجر الوضع بالquot;متوترquot;، مشيرا الى ان quot;عددا كبيرا من السكان عادوا الى منازلهمquot;.

وقد تعذر الاتصال بالسلطات المحلية. وشهدت اورومتشي من الخامس من تموز/يوليو وفي الايام الخمسة التالية اعمال عنف بين الهان والاويغور ادت الى مقتل 197 شخصا على الاقل بحسب السلطات الصينية. الا ان العدد quot;اكثر بكثيرquot; بحسب المعارضة المنفية للاويغور المجموعة المسلمة الناطقة باللغة التركية.