قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القدس: اعلنت القناة الثانية للتلفزيون الاسرائيلي ان رئيس الحكومة الاسرائيلية بنيامين نتانياهو وافق على تجميد جزئي لمدة تسعة اشهر للاستيطان في الضفة الغربية بناء على طلب الولايات المتحدة.

ويشمل التجميد بناء مساكن جديدة في المستوطنات حيث يعيش 300 الف يهودي.

بالمقابل لا يشمل التجميد 2500 مسكن قيد البناء حاليا في هذه المستوطنات اضافة الى المباني العامة، كما لا يشمل الاحياء الاستيطانية في القدس الشرقية حيث يعيش 200 الف اسرائيلي.

واضاف التلفزيون الاسرائيلي انه مقابل هذا التجميد وافق عدد من الدول العربية وبينها قطر وسلطنة عمان وتونس والمغرب على فتح ممثليات تجارية اسرائيلية في اراضيها.

الا ان التلفزيون اوضح ايضا انه لم يحصل اي اتفاق بين اسرائيل والولايات المتحدة حول ما سيحصل في ختام فترة التسعة اشهر من التجميد الجزئي.

ونقل التلفزيون عن نتانياهو قوله لشركائه في التحالف الحكومي انه نجح في quot;تحويل الشرط الاميركي من تجميد كامل الى تجميد جزئي وموقتquot;.

وردا على سؤال اكتفى مارك ريغيف المتحدث باسم نتانياهو بالقول انه حصل quot;تقدمquot; في المحادثات مع المسؤولين الاميركيين. كما اعلن ان الموفد الاميركي الخاص الى الشرق الاوسط جورج ميتشل سيتوجه quot;خلال الايام القليلة المقبلة الى اسرائيلquot; لمواصلة هذه المحادثات. وحسب التلفزيون فان ميتشل سيزور القدس الاربعاء القادم.