قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الكويت: نقلت طائرة عسكرية كويتيةالخميس 17 جريحا عراقيا ممن اصيبوا في التفجيرات الاخيرة التي وقعت في بغداد الاسبوع الماضي الى الكويت لتلقي العلاج. وكان في استقبال الجرحى وكيل وزارة الصحة المساعد للشؤون الفنية خالد السهلاوي حيث تم نقل المصابين فور وصولهم بواسطة سيارات اسعاف مجهزة تابعة الطوارئ الطبية لتلقي العلاج في مستشفيات منطقة الصباح الصحية.

وقال وكيل وزارة الصحة المساعد للشؤون الفنية خالد السهلاوي انه سيتم توزيع الجرحى والمصابين العراقيين الذين سيتلقون العلاج في الكويت على مستشفيات منطقة الصباح الصحية. وأضاف ان مركبات للطوارئ الطبية في المطار العسكري عملت على نقل المصابين العراقيين الى مستشفيات ابن سينا والرازي والبابطين والصباح اضافة الى مستشفى زين للانف والاذن والحنجرة ومستشفى البحر للعيون.

من جانبه قال مساعد مدير ادارة الطوارئ الطبية لشؤون الاسعاف عبد الرضا عباس الذي رافق الجرحى ان المصابين وعددهم 17 كانت اصاباتهم بين خفيفة ومتوسطة وشديدة وتركزت في اغلبها بالوجه والكتف وبعضها في البطن وسيتم ارسالهم جميعا الى المستشفيات بمنطقة الصباح الصحية.

وافاد بأن الكويت على استعداد لمساعدة كل من يحتاج المساعدة دون تفريق بين شخص واخر مشيرا الى ان اطباء الكويت جنود وفي اي وقت واي ظرف يقدمون الخدمة التي تعتبر واجبا دينيا ووطنيا.

واضاف ان استقبال الكويت للجرحى العراقيين يأتي من واجبها الانساني تجاه العشب العراقي الشقيق الذي يتطلب تكاتف كل الجهود للوقوف معه وتقديم كافة اوجه الدعم له.

بدروه ثمن القائم بأعمال سفارة العراق المؤقت محمد عيسى عزاوي المبادرة الكويتية تجاه الشعب العراقي مشيرا الى ان المصابين هم من ضحايا التفجيرات الاخيرة في وزارة الخارجية العراقية التي وقعت الاسبوع الماضي. واشاد بالكويت اميرا وحكومة وشعبا لمواقفها الداعمة للعراق وبالمساعدات التي قدمتها واصفا العلاقات بين البلدين بأنها علاقة مميزة مبنية على الاحترام المتبادل وحسن الجوار.

يذكر ان امير الكويتالشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح امر بنقل جرحى عراقيين لعلاجهم في مستشفيات الكويت نتيجة اصابتهم في التفجيرات الدامية التي ضربت العاصمة بغداد اخيرا.