قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

مواجهات بين متظاهرين من الهان والشرطة في الصين

واشنطن: دعت زعيمة المعارضة الاويغورية المقيمة في الولايات المتحدة ربيعة قدير السلطات الصينية الى ضمان امن سكان اورومتشي، عاصمة اقليم شينجيانغ (شمال غرب الصين) التي شهدت تظاهرات كبرى الخميس. وقالت قدير quot;ادعو السلطات الصينية الى ضمان امن كل الاشخاص الذين يعيشون في تركستان الشرقية، بمن فيهم الاويغور والهان الصينيونquot;. وتتهم السلطات الصينية قدير بالوقوف وراء اعمال العنف في تموز/يوليو في شينجيانغ التي يسميها الاويغور تركستان الشرقية.

وكانت اورومتشي مغلقة في شكل شبه كلي مساء الخميس بعدما تظاهر عشرات الالاف مطالبين بتعزيز الامن، وذلك اثر استهداف مجموعات اتنية مختلفة بهجمات بالحقن بحسب وكالة انباء الصين الجديدة. واضافت قدير في بيان quot;مجرد حصول المتظاهرين من الهان على اذن للتعبير عن مخاوفهم يبرهن ان السلطات الصينية تعتمد سياسة الكيل بمكيالينquot;.

واعتبرت ان quot;الشرط ليتعايش الاويغور والهان سلميا هو ان يستقيل وانغ ليكان (زعيم الحزب الشيوعي في شينجيانغ) ليعين مكانه مسؤولون معتدلون يتفهمون مخاوف السكان الاويغوريين المشروعة وحاجات الهانquot;. وشهدت اورومتشي عاصمة اقليم شينجيانغ المسلم مواجهات اتنية دامية في تموز/يوليو بين الهان الذين يشكلون اكثرية في الصين والاويغور المسلمين الناطقين بالتركية.