قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بروكسل: تركز جلسة اليوم الثاني من اجتماع وزراء خارجية دول الاتحاد الاوروبي المنعقدة في العاصمة السويدية ستوكهولم على سبل احلال الأمن في أفغانستان. وأوضح بيان اصدرته رئاسة الاتحاد الاوروبي هنا اليوم ان جلسة الاجتماع اليوم سوف تناقش الآليات المتاحة للاتحاد الاوروبي لتنسيق العمل المدني في أفغانستان واتخاذ الاجراءات اللازمة من أجل تعزيز الأمن فيها.

وكان وزير الخارجية السويدي كارل بيلدت الذي تتولى بلاده رئاسة الاتحاد الاوروبي زار أفغانستان أخيرا وللمرة الثانية خلال شهر واحد ومن المقرر ان يقدم تقريرا مفصلا حول تطور الأوضاع هناك. وكانت الجلسة المسائية لوزراء خارجية دول الاتحاد يوم امس قد ناقشت عملية السلام في منطقة الشرق الأوسط والوضع في ايران والدور الدولي للاتحاد الاوروبي.

وأكدت مفوضة الاتحاد الاوروبي لشؤون العلاقات الخارجية بينيتا فيريرو-فالدنر دعم الاتحاد لمقترحات الادارة الامريكية بتجميد المستوطنات السياسية. وحول علاقات الاتحاد بسوريا اوضحت فيريرو-فالدنر ان الاتحاد يؤيد توقيع اتفاقية شراكة مع دمشق ليس فقط لأنها تحدد اطارا للتعاون بين الجانبين انما لأنها تتضمن أيضا عددا من الالتزامات