قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

هرغيسا:اعلنت اللجنة الانتخابية في منطقة ارض الصومال التي تتمتع بحكم ذاتي في شمال الصومال تأجيل الانتخابات الرئاسية المقرر اجراؤها اصلا في 27 ايلول/سبتمبر الى اجل غير مسمى وذلك في بيان تسلمته وكالة فرانس برس الاثنين.
واوضح البيان quot;نظرا الى الوضع السياسي في المنطقة وضرورة ايجاد حل شامل، قررنا تأجيل موعد الانتخاباتquot;.

وقد توصل النظام الحالي برئاسة ضاهر ريالي كاهين وحزبا المعارضة الرئيسيان في نهاية المطاف الى هذا القرار بعد خلاف استمر اسابيع، علما بان الانتخابات سبق وارجئت مرتين.
وفي تموز/يوليو قرر ريالي كاهين واللجنة الانتخابية تجاوز نظام اللوائح الانتخابية البيومترية التي تتضمن معلومات حيوية عن كل شخص، والذي استغرق وضعه سنتين، مما اثار غضب المعارضة وتهديدها بالمقاطعة.

وريالي المولود في العام 1952 والذي انتخب رئيسا لارض الصومال في ايار/مايو 2002، مرشح لاعادة انتخابه. وابرز منافسيه هما فيصل علي ورابي من حزب العدالة الاجتماعي واحمد محمد محمود من حزب التنمية والتضامن.
وارض الصومال الى كانت محمية بريطانية في السابق انضمت في 1960 الى الصومال الايطالية.

وفي ايار/مايو 1991 اعلنت ارض الصومال (صومالي لاند) من جانب واحد استقلالها فيما غرقت بقية الصومال في الحرب الاهلية بعد سقوط الرئيس السابق محمد سياد بري. ولم يعترف المجتمع الدولي بعد باستقلالها.
وفي شرق ارض الصومال تضم بونتلاند المنطقة التي اعلنت من جانب واحد ايضا حكمها الذاتي المعاقل الرئيسية للقراصنة الصوماليين.