قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

انقرة: طالب قراصنة صوماليون يحتجزون منذ حوالى شهرين سفينة شحن تركية بفدية قيمتها 20 مليون دولار (14 مليون يورو) للافراج عنها مع افراد طاقمها ال23 وجميعهم من الاتراك، حسب ما اعلنت الاثنين محامية الشركة المالكة لوكالة فرانس برس.
وقالت نيلغون يامانير التي تمثل شركة quot;هورايزون ماريتيم اند ترايدquot; ومقرها اسطنبول ان quot;الفدية بقيمة 20 مليون دولار لكن في عمليات احتجاز سفن يتم التوصل الى اتفاق حول 10 الى 20% من المبلغ المطلوبquot;.

واضافت quot;في حالتنا هذه يعني مبلغ بقيمة مليوني الى اربعة ملايين دولارquot;.
واضافت المحامية ان اتفاقا سيبرم قريبا مع القراصنة من دون مزيد من التفاصيل.

وترسو سفينة quot;هورايزون 1quot; في ميناء شمال الصومال في بونتلاند حيث معظم السكان من القراصنة.
وكانت سفينة الشحن التركية ابحرت من السعودية باتجاه الاردن عندما احتجزها قراصنة في الثامن من تموز/يوليو.

واحتجز قراصنة عددا من السفن التركية في هذه المنطقة قبل ان يفرج عنها في مقابل فدية.