قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك


كويتا: هاجم مسلحون وأحرقوا الثلاثاء في جنوب غرب باكستان ثمانية صهاريج محملة بالبنزين، مخصصة لتموين عناصر قوة الحلف الأطلسي، الذين يقاتلون طالبان في أفغانستان المجاورة، كما أفادت مصادر رسمية.

ووقع الهجوم في ضاحية كويتا، عاصمة إقليم بلوشستان الحدودية مع أفغانستان. واعتبرت الولايات المتحدة وحلفاؤها الغربيون أن كويتا تؤوي عدداً كبيراً من طالبان الأفغان وقادتهم، وهذا ما تنفيه باستمرار إسلام آباد، الحليفة الرئيسة لواشنطن في quot;حربها على الإرهابquot;.

وأوضح قاسم اسحقزاي، الضابط في شرطة كويتا، لوكالة فرانس برس quot;أن ستة مسلحين كانوا على دراجاتهم النارية، فتحوا النار أولاً على الشاحنات التي احترقتquot;. وأكد مسؤول كبير في أجهزة الأمن الهجوم وتدمير الشاحنات.

وبلوشستان هي ثاني نقطة عبور إلى أفغانستان من باكستان. وفي العادة، فإن عناصر طالبان يهاجمون باستمرار القوافل المخصصة لقوة الحلف الأطلسي في أفغانستان، في معبر خيبر الشهير في شمال غرب البلاد.