قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك



واشنطن: قال ايان كيلي المتحدث باسم وزارة الخارجية الاميركية ان الفحص الدقيق لنتائح الانتخابات الرئاسية في افغانستان يجب ان يكون quot;صارماquot; لكشف ادعاءات التزوير.

وكانت اللجنة الانتخابية المستقلة في أفغانستان أعلنت النتائج الأولية في عدد من مراكز الاقتراع للانتخابات التي جرت الشهر الماضي. وذكر كيلي ان quot;على لجنة الانتخابات درس الشكاوى التي يجب ان تكون quot;واضحة ومقنعة وتملك دليلا على التزويرquot;.

وافادت النتائج الأولية بان الرئيس الحالي حامد قرضاي قد يتغلب على منافسه الرئيسي وزير الخارجية السابق عبدالله عبدالله.

واوضح كيلي ان المرحلة المقبلة في عملية الانتخابات تتركز في التعامل مع شكاوي التزوير داعيا المرشحين وجميع الجهات الفاعلة هناك quot;للتحلي بالصبر لان الامر قد يستغرق أشهر عدةquot;.