قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

موسكو: نفى الكرملين الاربعاء ان يكون رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو قام بزيارة سرية الى موسكو لبحث مشاريع مبيعات اسلحة روسية الى ايران او لسوريا كما كانت ذكرت صحيفة اسرائيلية. وقال ناطق باسم الرئاسة الروسية لوكالة فرانس برس ان quot;نتانياهو لم يكن في موسكو لا الاسبوع الماضي ولا الاثنينquot;.

وبحسب صحيفة quot;يديعوت احرونوتquot; الاسرائيلية في عددها الصادر الاربعاء فان نتانياهو اجرى الاثنين محادثات في موسكو مع مسؤولين بشأن عقد جديد لمبيعات اسلحة حديثة روسية تجري حاليا مناقشات بشأنها مع ايران. واكد مسؤول في مكتب نتانياهو لفرانس برس ان رئيس الوزراء لم يغادر اسرائيل الاثنين.

وقد تكاثرت الشائعات والتكهنات الاثنين حول قيام رئيس الوزراء بزيارة سرية محتملة الى الخارج. وكانت اذاعة الجيش الاسرائيلي ذكرت الثلاثاء ان نتانياهو زار طوال النهار المقر العام لجهاز الاستخبارات الاسرائيلية الموساد في منطقة تل ابيب. وكانت عدة وسائل اعلام اثارت في الاونة الاخيرة فرضية تسليم صواريخ ارض-جو روسية اس-300 لايران مؤكدة ان مثل هذه الاسلحة موجودة على متن سفينة شحن اختفت بشكل غامض في تموز/يوليو.

وهذه السفينة التي كانت تقل حمولة من الخشب بحسب الرواية الرسمية اختفت في بحر البلطيق وقالت موسكو انها تعرضت لقرصنة. وعثرت عليها البحرية الروسية في منتصف اب/اغسطس قبالة سواحل افريقيا. والثلاثاء نفى وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ان تكون السفينة تنقل مثل هذه الاسلحة الى الجمهورية الاسلامية الايرانية.