قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بروكسل: اعتبرت المفوضية الاوروبية الجمعة ان الغرامة الضخمة التي فرضتها الحكومة التركية على مجموعة دوغان الاعلامية المعارضة بتهمة التهرب من الضرائب تشكل تعديا فادحا على حرية الصحافة، ما يتنافى مع ترشح تركيا للانضمام الى الاتحاد الاوروبي. وتشكل الغرامة الضخمة بقيمة 1,75 مليار يورو التي فرضت الاربعاء على مجموعة دوغان يايين هولدنغ وهي اكبر مجموعة اعلامية مستقلة في تركيا، اخر تطورات المواجهة المستمرة مع السلطات على خلفية معارضة حزب العدالة والتنمية الحاكم المنبثق من التيار الاسلامي.

وقال ناطق باسم المفوضية ان quot;اثار الخبر والغرامة الكبيرة المفروضة على مجموعة دوغان قلقا بالغا لدى المفوضيةquot;. وقال امادو التافاج quot;عندما تفرض غرامة بهذا الحجم وتهدد وجود مجموعة اعلامية برمتها، كما هو الحال هنا، تكون حرية الصحافة مهددةquot;. واضاف المتحدث ان المفوضية الاوروبية quot;ستعطي هذه القضية الاهتمام الكامل الذي تستحقه في تقريرها المرحلي المقبل (حول مفاوضات انضمام تركيا) الذي سيتم اقراره في 14 تشرين الاول/اكتوبرquot;.