قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

سيول:ذكر ان كوريا الجنوبية تخطط لنشر صواريخ موجهة قصيرة المدى تفوق سرعتها الصوت في وقت مبكر من العام المقبل والتي يمكن اطلاقها من مدمرة لمهاجمة أهداف أرضية . ونقلت وكالة الانباء الكورية quot;يونهابquot; عن مصدر كوري جنوبي اليوم إن الصواريخ يمكن تطويرها ونشرها في غضون سنة أو سنتين وهي تمكن السفن من ضرب المرافق الأرضية ودعم القوات البرية في حالة وقوع نزاع .

وقال المصدر انه من المرجح أن يبلغ مدى الصاروخ 50 كلم أولا وأنه سيتم زيادة مداه عقب المزيد من التطوير..مضيفا إنه يجري حاليا دراسة لتحديد ما إذا كان ينبغي أن يطور الصاروخ محليا أوأن يتم شراؤه من الخارج ..ومشيرا إلى أن القرار سيتم اتخاذه مطلع الشهر المقبل. يشار إلى أن المدمرات الكورية الجنوبية بما فيها السفن القتالية quot;ايجيسquot; مزودة بصواريخ مضادة للسفن يبلغ مداها 150 كلم والتي يمكن أن تكون نموذجا للصاروخ الجديد المخطط وفقا للمصدر.

كوريا الجنوبية تشكل فريق عمل للبحث عن سبب فشل إنطلاق الصاروخ الفضائي

إلى ذلك قالت كوريا الجنوبية اليوم أنها ستقوم بتشكيل فريق عمل هذا الاسبوع للبحث عن السبب وراء فشل أول صاروخ فضائي فى وضع قمر اصطناعي فى مدار الفضاء. ونقلت وكالة الانباء الكورية الجنوبية quot;يونهابquot; عن وزارة التعليم والعلوم والتكنولوجيا قولها ان تفاصيل التحليل الخاصة بكل المعلومات التى تم جمعها أظهرت أن تعثر فتح احد طرفى حاضنة القمر الاصطناعى غالبا تسببت فى فشل وضع القمر الاصطناعى فى المدار على الارض. وتخطط لجنة مراجعة الاطلاق لزيارة مركز quot;ناروquot; للفضاء يوم الثلاثاء القادم للتحقيق فى كل المعلومات الخاصة باطلاق الصاروخ.

كوريا الجنوبية تدرب ثلاثة الاف شرطى خاص لتعزيز الامن الالكترونى
من ناحية اخرىقالت كوريا الجنوبية اليوم الاحد انها ستقوم بتدريب ثلاثة الاف شرطى خاص بالامن الالكترونى حتى العام القادم لمكافة الارهاب الالكترونى بعد شهرين من تعرض الوكالات الحكومية الرئيسية للبلاد والبنوك ومواقع الانترنت للهجمات الالكترونية الكبيرة .
ونسبت وكالة الانباء الكورية الجنوبية الى مسؤولين حكوميين قولهم ان الخطة تم اصدارها علنا بعد اجتماع حكومى فى يوم الجمعة لتعزيز الدفاع الالكترونى للبلاد.

وكان 26 موقعا الكترونيا رئيسيا خاصا بالحكومة والقطاع الخاص بما فيها مكتب الرئاسة ووزارة الدفاع والجمعية الوطنية وبنك شينهان قد واجهوا فى شهر يوليو الماضى صعوبات فى الاتصال بسبب الهجمات الموزعة لحجم الخدمات / دى دى او اس / ولم يعلن عن أية خسائر من القرصنة لان الهجمات لم تهدف الى تدمير البرامج والمعلومات الا أن المحققين فشلوا فى كشف من كانوا وراء الهجمات. وتدعو الخطة ايضا وكالة الاستخبارات القومية للتعاون مع الوكالات الحكومية الاخرى والقطاع الخاص فى حال وقوع الهجمات الالكترونية .