قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

دمشق: كشفت مصادر متطابقة عن نيّة الرئيس السوري بشار الأسد القيام بزيارات عديدة منفصلة لعدد من الدول العربية والإقليمية خلال الفترة القريبة، يستهلها بزيارة إلى تركيا، على أن تشمل أيضاً كل من الكويت والأردن وقطر.

ووفقاً للمصادر الرسمية السورية فإن الرئيس الأسد سيقوم بعد غد الأربعاء بزيارة إلى تركيا تلبية لدعوة من قيادة حزب العدالة والتنمية الذي يقيم إفطاراً رمضانياً على شرفه، كما سيلتقي خلال زيارته الرئيس التركي عبد الله غول ورئيس الوزراء رجب طيب أردوغان ووزير الخارجية أحمد داود أوغلو لبحث الملفات التي تهم الجانبين وعلى رأسها الملف العراقي السوري، وتطورات الأوضاع في الشرق الأوسط، وعملية السلام المتعثرة.

ووفقاً لمصادر إعلامية فإن الأسد سيقوم أيضاً بعد عيد الفطر بزيارة إلى دولة الكويت يبحث خلالها مع أمير الكويت وعدد من كبار المسؤولين الكويتيين مختلف التطورات العربية الراهنة والتطورات في منطقة الشرق الأوسط بالإضافة إلى العلاقات الثنائية بين البلدين.

وكانت آخر زيارة للأسد إلى الكويت في شهر كانون الأول/ديسمبر الماضي لحضور القمة العربية الاقتصادية التي شهدت بوادر مصالحة بين الرئيس السوري وكل من العاهل السعودي وأمير قطر والرئيس المصري.

كما يقوم الأسد بزيارة إلى الأردن بعد عيد الفطر يلتقي خلالها العاهل الأردني عبد الله الثاني ويبحث معه العلاقات الثنائية وسبل دعمها وتطويرها، بالإضافة إلى بحث عدد من القضايا الإقليمية والدولية وعلى رأسها الملف الفلسطيني والعلاقات العربية ـ العربية وعملية السلام في الشرق الأوسط.

إلى ذلك رجّحت مصادر مطلعة أن يقوم الرئيس الأسد خلال الفترة القادمة بزيارة إلى العاصمة القطرية الدوحة للقاء أمير قطر لإجراء مباحثات ثنائية حول عدد من قضايا المنطقة.

ولم تؤكد مصادر سورية رسمية نيّة الأسد القيام بزيارة إلى الكويت والأردن وقطر حتى الآن.