قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لاهاي: أعلنت المحكمة الجنائية الدولية ارجاء جلسة الاستماع التي سيمثل فيها بحر الدين ادريس ابو قردة أحد زعماء متمردي دارفور الى 19 تشرين الاول/اكتوبر بناء على طلب الادعاء. وكان يفترض ان يمثل زعيم الجبهة المتحدة للمقاومة في 12 تشرين الاول/اكتوبر امام المحكمة لكن الادعاء طلب وقتا اضافيا لترجمة الوثائق الى العربية.

ويؤكد بحر الدين ادريس الذي مثل طوعا امام المحكمة في 18 ايار/مايو براءته من تهم القتل والنهب خلال هجوم استهدف جنودا في قوة السلام التي ينشرها الاتحاد الافريقي في دارفور. واستهدف الهجوم معسكر حسكنيتا في شمال دارفور واسفر عن مقتل 12 جنديا واصابة ثمانية اخرين في ايلول/سبتمبر 2007.

واصدرت المحكمة الجنائية الدولية حتى الان ثلاث مذكرات توقيف متصلة بالنزاع الدائر في دارفور منذ ان بدأت التحقيق في الانتهاكات المرتكبة فيه قبل اربع سنوات، احداها بحق الرئيس عمر البشير في 4 اذار/مارس.